عذراً سياسة المنارات تمنع الصور النسائية في الصور الرمزية و التواقيع والمواضيع ، وتمنع الأغاني والموسيقى


المنارة الإسلامية كل ما يتعلق بالمواضيع والمناقشات الاسلامية،متفرقات اسلامية، مقالات اسلامية، احاديث نبوية ، احاديث قدسية(بما يتفق مع مذهب أهل السنة والجماعة)


احاديث نبويه عن العيد+ احكام يوم العيد [CENTER][IMG] http://up.progs4arab.com/uploads/7c55aec3ec.gif[/IMG] صلاة العيد صلاة العيد من شعائر الإسلام الظاهرة، وقد ارتبطت بعبادتين


جديد منتدى المنارة الإسلامية
 
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 09-07-2010, 01:22 AM
صمت الوداع
مشرفة سابقة
صمت الوداع غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1089
 تاريخ التسجيل : Oct 2009
 فترة الأقامة : 3517 يوم
 أخر زيارة : 03-26-2019 (10:42 PM)
 المشاركات : 1.900 [ + ]
 التقييم : 133014
 معدل التقييم : صمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدودصمت الوداع منار مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي احاديث نبويه عن العيد+ احكام يوم العيد



[CENTER][IMG]
http://up.progs4arab.com/uploads/7c55aec3ec.gif[/IMG]

احاديث نبويه العيد  احكام العيد


احاديث نبويه العيد  احكام العيد



احاديث نبويه العيد  احكام العيد

احاديث نبويه العيد  احكام العيد


احاديث نبويه العيد  احكام العيد


احاديث نبويه العيد  احكام العيد


احاديث نبويه العيد  احكام العيد


احاديث نبويه العيد  احكام العيد


احاديث نبويه العيد  احكام العيد

احاديث نبويه العيد  احكام العيد



صلاة العيد

صلاة العيد من شعائر الإسلام الظاهرة، وقد ارتبطت بعبادتين عظيمتين وهما عبادة الصيام والحج، حيث يجتمع المسلمون فيها مكبرين مهللين، فرحين بفضل ربهم عليهم، بعد أن تقربوا إليه بأنواع الطاعات والقربات، لينالوا جائزة مولاهم في هذا اليوم العظيم .
ولصلاة العيد أحكام وسنن يمكن إجمالها فيما يلي :

حكم صلاة العيد

اختلف أهل العلم في حكم صلاة العيد، فذهب بعضهم إلى أنها سنة مؤكدة، وذهب البعض إلى أنها فرض على الكفاية إذا قام بها من يكفي سقطت عن الباقين، وإن لم يقم بها أحد أثم الجميع بتركها، وذهب آخرون إلى وجوبها، وهذا هو الذي نصره جماعة من أهل العلم منهم شيخ الإسلام ابن تيمية وغيره، وذلك لأمر الله بها في قوله تعالى : { فصل لربك وانحر } ( الكوثر 2)، فجمهور المفسرين على أن المراد بها صلاة العيد، ولأن النبي - صلى الله عليه وسلم - واظب على فعلها ولم يتركها، بل أمر بخروج النساء لها .
أضف إلى ذلك أنها من أعظم شعائر الإسلام، والناس يجتمعون لها أعظم من اجتماع الجمعة، وقد شرع فيها التكبير .
فلذلك ينبغي على المسلم أن يحرص عليها، وألا يتخلف عنها، كما ينبغي حث الأولاد والنساء وأهل البيت على حضورها إظهاراً لشعائر الإسلام، وشكراً لله على التوفيق للطاعة .

وقت أدائها


يبتدئ وقت صلاة العيد من طلوع الشمس وارتفاعها قدر رمح ويقدر بـ 15 دقيقة تقريباً، ويمتد وقتها إلى زوال الشمس، فوقتها هو وقت صلاة الضحى .
ويسنُّ تأخير الصلاة في عيد الفطر ليتمكن الناس من إخراج زكاتهم، كما يسن تعجيلها في الأضحى في أول الوقت ليتمكنوا من ذبح أضاحيهم قبل ارتفاع النهار .

مكان الصلاة
السنة في صلاة العيد أن تؤدى في المُصَلَّى فقد ثبت عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه " أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم – كان يخرج يوم الفطر والأضحى إلى المُصَلَّى ..... " رواه البخاري .
وليس لصلاة العيد أذان ولا إقامة لقول ابن عباس وجابر رضي الله عنهما - كما في الصحيح - : " لم يكن يُؤَذَّنُ يوم الفطر ولا يوم الأضحى "، ولا يُشرع النداء للعيدين بـ" الصلاة جامعة " ونحو ذلك لعدم ثبوته .
وليس لها سنة قبلية ولا بعدية لحديث ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي - صلى الله عليه وسلم - خرج يوم الفطر فصلى ركعتين،لم يصل قبلها ولا بعدها " رواه البخاري ، فالسنة أن يقتصر المسلم على صلاة العيد، إلا إذا أُدِّيَت في المسجد لعذر من الأعذار، فإنه يصلي حينئذ ركعتين تحية المسجد .

صفة أدائها
وصلاة العيد ركعتان يُكَبِّر في الأولى ست تكبيرات غير تكبيرة الإحرام، ويكبر في الركعة الثانية خمس تكبيرات غير تكبيرة الانتقال والرفع من السجود، لما ثبت عند الترمذي وغيره أن النبي - صلى الله عليه وسلم - ( كبَّر في العيدين في الأولى سبعاً قبل القراءة، وفي الثانية خمساً قبل القراءة )، وهذا التكبير سنة لا تبطل الصلاة بتركه، والمأموم يكبر تبعاً لإمامه .
ويُستحب رفع اليدين مع كل تكبيرة لما ثبت عنه - صلى الله عليه وسلم - ( أنه كان يرفع يديه مع التكبير ) رواه أحمد وهو عامٌّ يشمل كل تكبير في الصلاة فيدخل فيه تكبيرات صلاة العيدين .
وله أن يحمد الله بين كل تكبيرتين، ويُثني عليه، ويصلي على النبي - صلى الله عليه وسلم -، ويدعو بما تيسر له من الدعاء، فقد ثبت ذلك عن ابن مسعود وغيره، وليس فيه شيء مرفوع إلى النبي - صلى الله عليه وسلم-، وإن سكت فلا حرج .
ويسن للإمام أن يقرأ بعد التكبير والفاتحة بسورة " الأعلى" وفي الثانية بسورة " الغاشية"، أو يقرأ في الأولى بسورة "ق"، وفي الثانية بسورة " القمر" ويجهر فيها بالقراءة، وكل ذلك ثابت في صحيح مسلم ، ولو قرأ بغير ذلك فلا حرج .
ثم يكمل الركعتين كغيرهما من الصلوات لا تختلف عنها في شيء .

خطبة العيد
فإذا فرغ الإمام من الصلاة خطب في الناس خطبتين، يفتتحها بالحمد والثناء على الله، ويكثر التكبير أثناءها، وإن كان العيد عيد أضحى رغب الناس في الأضحية وحثهم عليها وبين لهم أحكامها .
ولا يلزم حضور خطبة العيد لحديث عبد الله بن السائب رضي الله عنه قال: شهدت العيد مع النبي - صلى الله عليه وسلم -، فلما قضى الصلاة قال: ( إنا نخطب، فمن أحب أن يجلس للخطبة فليجلس، ومن أحب أن يذهب فليذهب )، رواه أبوداود .
ولا شك أن الحضور أولى لما فيه من استماع الذكر، ومجالس الخير، وحضور الملائكة، ولما فيه من تعليمٍ للجاهل وتذكيرٍ للغافل.





قبل الذهاب الى مصلى العيد


1. اخراج زكاة الفطر
2. الفطر قبل الخروج إلى الصلاة
3. السنة أن يفطر المرء على تمرات قبل خروجه لصلاة العيد.
4. الغسل والتنظف ولبس أحسن الثياب

التهنئة بالعيد

تقبل الله، ويقول الراد كذلك: تقبل الله.

المعايدة

• يجتهد المرء أن يصل والديه أولاً، ثم أقاربه، وأرحامه، وعامة المسلمين.
• المحافظة على صلاة الجماعة، والذكر، وقراءة القرآن في أيام العيد.
• الحرص على التصدق والإنفاق في أيام العيد.
• التوسعة على العيال والأهل من غير إسراف.
• ممارسة اللهو المباح للصغار والكبار.
• أن يكثر من الدعاء لإخوانه المستضعفين من المسلمين.
• رد الحقوق والمظالم إلى أهلها، أواستسماحهم.
• العزم على التوبة.
• الحرص على الطاعات التي تعودها في رمضان.
• أيام العيد أيام أكل وشرب وذكر لله
.


ما يجب على المسلم تجنبه في العيد



• صيام يوم العيد، حيث يحرم صيامه.
• مواصلة خصام ومقاطعة من كان مقاطعاً له من قبل.
• الدخول على النساء الأجنبيات.
• مصافحة النساء الأجنبيات، إذ المصاحفة حرام في العيد وغيره.
• الاختلاط بالنساء.
• تبرج النساء وسفورهن في الطرقات.

__________________________

الموضوع منقول
جزاة الله خيرا من اعد الموضوع وجعله جاهزا للنقل





 توقيع : صمت الوداع



آخر تعديل صمت الوداع يوم 09-07-2010 في 01:46 AM.
رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
العيد, احاديث, احكام, يوم, عن, نبنيه

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فرحة العيد نبض الحروف1 منارة الأستديو 8 10-17-2012 04:10 PM
قبل ان يأتي العيد الالماسة الخود منارة الأستديو 9 09-17-2012 07:33 PM
جهاز الغدد الصماء naser111 منارة علوم الصف الثاني متوسط 8 02-18-2012 10:41 PM
آآه..أقترب العيد!! نوالي المنارة الأدبية 12 10-22-2011 05:06 PM
عدت اليكم مع طلة العيد... صمتي عذاب منارة تواصل الأحبة 14 09-14-2010 09:49 PM

ترتيب الموقع عالميا
     

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML  PHP  INFO GZ Site_Map SITMAP SITMAP2 TAGS DIRECTORY


الساعة الآن 02:26 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق والخصوصية محفوظة لمنارات الرياضيات والعلوم التعليمية

جميع الحقوق محفوظه لمنارات الرياضيات والعلوم

تصميم ماكس 7 لخدمات التصميم